الثلاثاء، 12 أغسطس، 2008

شباب فى واقع الحياه على امال المستقبل


شباب فى واقع الحياه على امال المستقبل
كل منا ينظر الى المستقبل بوجهة نظر مختلفة عن الاخر
فمنا من ينظر للمستقبل كنهاية لجسر يربط بين واقع وخيال
واقع الحاضر الذى بنيى على انقاض الماضى وبين خيال باحلام مشرقه
ومنهم من لم يرى للمستقبل معالم ولا اوجه حتى ولو كانت تلك الاوجه وجه امراة عجوز شمطاء
ومنهم من يراء الحاضر والمستقبل وجه لعملة واحده
اختلفت وجهات النظر ولم تختلف تلك النبضات المخيفه التى تنشاء من مرور الزمن بخطوات كبيره
تكاد تقتل وتدهس احلمنا الصغيره
نودع الماضى ونحن نمسك بالدموع كبرياء وقوه
وننتظر المستقبل بامل ولكن فى اعينا نفس الدموع
التى تنهار عند اول هزيمه

ليست هناك تعليقات: